لافيـــــــــجي: محمد بنيحيى زريزر

كشف الناخب الوطني هيرفي رونار عن سبب اختياره لمواجهة إستونيا وديا يوم غد السبت، والتي تندرج ضمن استعدادات الأسود للمشاركة في مونديال روسيا الذي ينطلق رسميا الخميس المقبل.

ويوجد المغرب في المجموعة الثانية إلى جانب منتخبات كل من إيران والبرتغال وإسبانيا.

وقال رونار خلال الندوة الصحفية التي عقدها اليوم في تالين إنه اختار إستونيا لقربها من روسيا حتى يستأنس الأسود بالأجواء المناخية قبل التنقل لفورونيج، مضيفا أن المنتخب الإستوني منتخب قوي ويتوفر على لاعبين مميزين رغم عدم تأهله للمونديال الروسي.

وأوضح الناخب الوطني أن المنتخب الوطني بعد مباراة إستونيا سيسافر إلى مدينة فورونيج الروسية الأحد المقبل حيث سيواصل الأسود تداريبهم ، قبل السفر لسان بطرسبورغ وهي المدينة التي ستحتضن أول المباريات ضد إيران.

وأضاف المدرب الفرنسي إن مواجهة إستونيا ستكون مفيدة بالنسبة للمغرب في إطار التحضير لنهائيات كأس العالم مشددا على أن أهم شيء هو عدم تعرض أي لاعب للإصابة.

LAISSER UN COMMENTAIRE