لفيجي :ابراهيم زكري
وجهت ساكنة حي الزوبير بالحي الحسني  عريضة من أجل إعادة بناء مسجد  لا أقل  بالحي المذكور إلى كل من وزير الأوقاف و الشؤون الإسلامية و عامل عمالة الحي الحسني بعد أن طال انتظارهم للوعود الكاذبة  التي سبق أن قدمت لهم ، معبرين من خلال هذه العريضة التي تتوفر الجريدة على نسخة منها، و الموقعة من قبل نحو 800 شخصا من نفس الحي أن الضرورة تفرض تواجد مسجد بهذا الحي الذي لا يتوفر على مسجد فيما المساجد الأخرى تبقى بعيدة في ظل تواجد المسنين والنساء يصعب التوجه إليها. 
اليوم ظهر لوبي العقار بحجة أنه رئيس الجمعية وأنه له نفود داخل عمالة الحي الحسني كما جاء في تصريح أحد الساكنة لبناء مسبح للغطس 
مع أن البقعة المجاورة لساكنة تابعة للمشروع الضحى.
ساكنة اليوم تطالب جلالة الملك لإنصافهم  ويتكفل المحسنين لبناء مسجد يذكر فيه اسم الله.  
  و هم مازالوا ينتظرون وعود السلطات المحلية و معها القائمين على الشأن الديني على المستوى الجهوي و الوطني، آملين تسريع  موافقة من السلطات لبناء مسجد  لما فيه مصلحة للساكنة و للشأن الديني بالحي

LAISSER UN COMMENTAIRE